الإغراق المكثف للمركبات المستعملة في إفريقيا يتفاقم من تغير المناخ – دراسة
Despite commitments to maximize the benefits and minimize the impacts of this industry, hazardous chemicals continue to be released to the environment in large quantities.

أظهرت دراسة جديدة أجراها مركز العلوم والبيئة (CSE) بنيودلهي بالهند أن 90 في المائة من المركبات التي يستوردها الأفارقة تساهم في التلوث البيئي لأنها قديمة ومستخدمة.

وقال المركز إن المركبات تزيد من التغير المناخي لأنها تنبعث منها ملوثات سامة تدعو إلى تدخل عالمي عاجل لوقف الإغراق غير المنظم للمركبات القديمة للحد من المخاطر الصحية والمناخية.

وقال المركز في حين كشف تفاصيل الدراسة في بيان: “حوالي 80 إلى 90 في المائة من السيارات المستوردة إلى أفريقيا قديمة ومستخدمة. فانبعاثات الملوثات السامة ، وغازات الاحتباس الحراري ، والكربون الأسود ، تزيد من مخاطر الصحة العامة وتغير المناخ ».